انعم بالهدوء وبالسكينة على هذه الجزر السبع المنعزلة في الشرق الأوسط وأفريقيا

بقلم Christabel Lobo    عن الطبيعة والخارج

من تنزانيا إلى المملكة العربية السعودية، جمعنا لكم هذه الجزر السبع الساحرة البعيدة عن الأنظار، التي تعدكم بمياه بلورية، ورمال ساحرة، ومشاهد للحياة البرية لم تكونوا لتحلموا برؤيتها، ولن تروها إلا مرة واحدة في العمر. والأجمل من كل ما سبق، أنك ستستمتع بخصوصية مطلقة.

مارسوا رياضة الغطس وسط شعاب مرجانية بكر في جزيرة التوابل هذه الواقعة في شرق أفريقيا

يقع أرخبيل زنجبار شرق الساحل التنزاني، وهو عبارة عن مجموعة من الجزر التي تشتهر بحقول التوابل عطرة الرائحة وبمساحات شاسعة من الشعاب المرجانية البكر والمناظر الطبيعية المتنوعة والأطلال التي تعود إلى القرن السادس. يمكنكم استقلال الطائرة في رحلة مدتها 30 دقيقة فقط جهة الشمال للوصول إلى جزيرة بمبا، ثاني أكبر جزيرة في زنجبار، حيث تنتظركم خصوصية حقيقية. يقع في الطرف الشمالي للجزيرة شاطئ فوماويمبي، وهو شاطئ ذو رمال بيضاء نقية، يتميز بمياهه الهادئة الصافية المثالية للغطس.

شاهدوا الدلافين، والحيتان، وسلاحف البحر، وغيرها من الكائنات البحرية من شواطئ هذه الجزيرة العمانية النائية

متزلج على الماء في جزيرة مصيرة

استمتعوا بالأنشطة المائية المنعشة في عمان (Image Source: Getty Images).

ستأخذكم رحلة بالسيارة من مسقط لمسافة 300 ميل على طول الساحل العماني، تليها رحلة بالعبارة مدتها 90 دقيقة لتصل بعدها إلى مصيرة، وهي جزيرة صحراوية نائية، تشتهر برياحها الشاطئية الصاعدة المحببة للنفس (حلم هواة التزلج الشراعي) وشواطئها الرملية الذهبية الناصعة ورحلات الغطس والغوص ولياليها حالكة السواد التي ليس لها مثيل في البلاد. تجلب مياه البحر العربي الفيروزية المعتدلة معها أيضًا قطعان الدلافين والحوت الأحدب المهاجرة، التي يمكن رؤيتها بسهولة من الشاطئ. كما تستخدم أربعة أنواع مختلفة من السلاحف البحرية رمال الجزيرة المهجورة أعشاشًا لها، بما في ذلك السلاحف ضخمة الرأس، التي توجد أكبر مستعمرة لها في العالم في مصيرة.

انعموا بالبهجة والسكينة في جزيرة موريشيوس المنعزلة

منظر جوي لشاطئ في موريشيوس

تمتاز شواطئ موريشيوس بسحرها (Image Source: Marriot International).

من الشعاب المرجانية الهدبية في البحيرات الفيروزية الضحلة في الشمال، إلى مشاهد غروب الشمس المذهلة بطول شبه جزيرة لي مورني في الجنوب الغربي، تعد جزيرة موريشيوس البركانية حلمًا لمحبي المحيط. لن تنتهي مغامرات استكشاف الشواطئ الرملية المنعزلة التي تنتشر على خط الساحل الذي يزيد طوله عن 110 أميال، كما سيجد المسافرون الراغبون في استكشاف المناطق الداخلية للجزيرة أماكن ممتازة للتسوق وتناول الطعام في المناطق الشمالية. أما إذا رغبتم في قضاء يوم في هدوء مطلق، يمكنكم الانطلاق في رحلة إلى خليج تامارين غربًا، وهو شاطئ ممتد من الرمال البيضاء يغفل عنه الكثيرون، تجذب مياهه اللازوردية الدافئة قطعانًا ضخمة من الدلافين، ويعد الصباح الباكر أفضل وقت لمشاهدتها.

استمتعوا بالجنة الاستوائية في أصغر محمية طبيعية في العالم في السيشيل

رياضة التجديف وقوفًا في سيشيل

اكتشفوا البحار الزرقاء العميقة في سيشيل (Image Source: Marriot International).

تعد جزيرة سيشيل الوجهة المثالية للراغبين في قضاء عطلتهم في عزلة تامة، فهي تمتاز بمياهها الزرقاء النقية وبالمساحات الشاسعة من الغابات الكثيفة التي تعج بالكائنات البرية النادرة وبالمنتجعات الشاطئية الخاصة المنعزلة التي لا يمكن الوصل إليها إلا بالمروحيات. ويمكنكم بعد قضاء يومين في عزلة تامة على الشاطئ البكر الممتد الخاص بكم، التوجه إلى جزيرة موايين الصغيرة في الجنوب الغربي. أو يمكنكم قضاء اليوم في الغطس لاستكشاف الشعاب المرجانية القريبة من الشاطئ، ثم المشي على أحد المسارات الطبيعية العديدة للتوجه إلى المناطق الداخلية للجزيرة، التي تُصنف حاليًا على أنها أصغر حديقة وطنية في العالم، وتعد موطنًا لأكثر من 100 سلحفاة برية.

على طريق اللؤلؤ في البحرين

منظر غروب الشمس على قارب يطفو وحيدًا في مدينة الحد

موقع ساعة غروب الشمس الساحرة في البحرين (Image Source: Getty Images).

مع أن السبب الرئيسي الذي يدفع الزوار للذهاب إلى البحرين في هذا الوقت من العام هو مشاهدة سباقات فورمولا 1 السنوية المثيرة والاستمتاع بالإقامة في الفنادق الراقية، لكن هذه الجزيرة الشرق أوسطية لا يزال لديها الكثير لتقدمه للمسافرين الراغبين في اكتشاف وجهات غير معتادة للسفر. كانت البحرين تعرف في الماضي باسم جزيرة اللؤلؤ؛ بسبب تجارتها المزدهرة في هذه الأحجار البحرية الكريمة. ولا يزال من الممكن للمسافرين اليوم التعرف على تاريخ الطواشة، الاسم المحلي لمهنة صيد اللؤلؤ، في قلعة بو ماهر التي يعود تاريخ إنشائها إلى القرن التاسع عشر، وهي إحدى مواقع التراث العالمي لليونسكو. أما بالنسبة لمحبي المغامرات، فنقترح عليكم خوض تجربة الغوص التقليدية للبحث عن اللؤلؤ، ومن يدري، فقد يحالفكم الحظ وتعثروا على هذه الحبات الفريدة من نوعها.

الغوص في المياه المعتدلة لأرخبيل البحر الأحمر بالمملكة العربية السعودية

أحد الغطاسين في شرم الشيخ

منظر للكنوز التي تنتظركم تحت سطح المياه (Image Source: Getty Images).

يقع أرخبيل فرسان على بعد 30 ميلًا تقريبًا من مدينة جازان الساحلية الواقعة في الجزء الجنوبي الشرقي من المملكة، ويتكون من أكثر من 90 جزيرة مرجانية، ويعد محمية طبيعية للغزال العربي. وكان الأرخبيل في الماضي موطنًا لغواصي اللؤلؤ وصيادي الأسماك، وهو الآن أحد أرقى المواقع في المنطقة للغوص والغطس. تحيط بالأرخبيل شعاب مرجانية فتية من 50 سلالة مختلفة وتعج المنطقة بالكائنات البحرية. تطلعوا إلى مشاهدة أكثر من 230 نوعًا مختلفًا من الأسماك والدلافين وحتى سلاحف منقار الصقر المهددة بالانقراض في مياه البحر الأحمر المعتدلة القريبة من الشاطئ.

إخلاء المسؤولية: وكما تعودنا، الرجاء التحقق من شروط وقيود السفر والإغلاق قبل التخطيط للرحلة.

سمات المقال:  البحرين , موريشيوس , مسقط , عمان , المملكة العربية السعودية , سيشل , تنزانيا , زنجبار


أفضل مكان للإقامة

احجز الآن من 195 USD \ الليلة
احجز الآن من 113 USD \ الليلة
احجز الآن من 164 USD \ الليلة
احجز الآن من 219 USD \ الليلة
احجز الآن من 1175 USD \ الليلة
احجز الآن من 7027 USD \ الليلة

المقالات المرتبطة

الطبيعة والخارج

اكتشف طرق سفر جديدة ومُبتكرة بالقوارب وبالدراجات وبالتنزُّه سيرًا على القدمين، من برايتون إلى وادي رم

الطبيعة والخارج

7 رحلات شيّقة بين الجزر الأوروبية لجميع أنواع المسافرين

انعم براحة البال عند السفر

ضمان أفضل سعر
إلغاء مرن
الالتزام بالنظافة
خدمات دون تلامس
تابعنا: